شكاية وتظلم ، الى السلطات المعنية

بسم الله الرحمن الرحيم
المقاطعة امرج
البلدية بوكادوم

الموضوع: شكاية وتظلم موجه الى السلطات المعنية

هذه البلدية ذات الميزانية الباهظة التى تبلغ:200 كم شكاية أضاءت لمن لايعرفها لكن ياللأسف فالعمدة يتغافل عن حقوق المواطنين والأمين العام يتحال على مايحسبه هينا وهو عند الله عظيم فسوف لن نترك الهجوم على هذه البلدية حتى تنتقم الإدارة ولانريد الى التحقيق في هذه الميزانية الموزعة على الأوراق ، فالمواطنين يموتون جوعا ومرضا في قراها المترامية الأطراف
نعود الى موضوع شكاية انجامة 1ونزدها توضيحا من الأمنية ففي السنة المنصرمة وقعت ثلاث حوادث هي :
– حادثة اعتداء على عريش بعد اكتماله وتكلف صاحبه (وهو مواطن ضعيف )600 الف اوقية اعتدي عليه لص ليلا وحرقه قمنا بإخبار السلطات الامنية التابعين لها 80 كلم ( امعشيش )لكنها لم تحضر الى مكان الحادثة إلا بعد الثانية عشر زوالا من صبيحة اليوم الثاني لتجري التحيق في ملابسات الجريمة يعني ان الحادثة مضت عليها اثنتا عشر ساعة دون حضور فرقة الدرك الى عين المكان
– والحادثة الاخرى مماثلة وهي اعتداء شخص على آخر فمثل هذه الحوادث التى تتطلب التدخل عن قرب هل حق لنا ان نكونوا تابعين لبلدية تبعد عنها مسافة 80 كم في حين لاتبعد عنا حدود بلدية آمرج سوى 6 كم هل هذا من العدالة الأخلاقية اما من الناحية الإدارية :
فكل الإحالات التى لابدلنا منها في الملفات الى غير ذلك يقفون امامها فإليكم مثال حي على مابيناه يرى القارئ أن دائرة مكتب انجامة 1 التى تبعد 6 كم عن حدود بلدية آمرج لها الحق امنيا وإداريا ان تتبع لهذه البلدية(آمرج ) كتبنا طلبنا وقابلته السلطة الإدارية مكرمة ومشكورو بالترحيب لكن العمدة بإستشارة من أمينه العام وقف امام توقيع الإحالة تماما لذا سوف لن نسكت حتى تتحق مطالبنا التبعية لبلدية آمرج
كمانندد بالتوزيعات وخاصة توزعة الأسماك الاخيرة التى استولى الأمين لبلدية بوكادوم على 2/3 من مجموعها
فالحق مر مذاقه لكن صاحبه على الأقل يستريح
فالعمدة دائما غائب حتى ولو استدعته الادارة الوصية على شأن المواطن لايستجيب لذلك ويبقى حاضرا دائما أمينه العام يبعده عن مسؤوليته ويبعد المواطن منه فمثل هذا النوع من البلديات يمثل اعباء على الدولة والمواطن ويجب على ان يقول لها بعدا وسحقا وأخيرا لنا طلبان:
1 التحقيق في مصروفات هذه البلدية سريعا حتى يكون ميثالا يحتذى ونحن مستعدون للمساألة والمبررات جاهزة فكم من مواطن يلاقي الظلم في هذ البلدية وهو عاجز عن توصيله فنحن مسؤولون عن ذلك
2 مساألة المتلبسون بالجريمة النكراء لأن القانون فوق الجميع ويجب ان يكون فوق الجميع
انصفونا انصفونا
وش——–كرا

الكاتب: محمد اسحاق ولد محمد الأمين
قرية : انجامة1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *