زنكلونيات / بين العلامة حمدا والعلامة عدود ( أدب )

وقعت بين العلامة الشيخ محمد سالم بن عدود رحمه الله وشيخنا حمدا ولد التاه حفظه الله،في برنامج السهرة الرمضانية، الذي كانت تقدمه التلفزة الموريتانية في تسعينات القرن الماضي، وهي المساجلة التي عرفت ب” الزنكلونيات”،
وقد بدأها شيخنا حمدا بقوله:
الخلق بين شؤون= كثيرة وفنــــــــون

البعضُ منهم بسيط = وبعضهم” زنكلوني”

فكتب الشيخ عدود رحمه الله:

بالشيخ حمدا صلوني= وعنه لا تفصلوني

إني على العهد منه= وإن همُ عذلـــــــوني

على ثبات فمالي= تلوُّنُ “الزنكلـــــــــوني”

فرد شيخنا حمدا بقوله:

الدهر كالمنجنون= يجري بنا في سكون

لإن قضينا زمانا = في غفلة ومجـــــون

فقد قضينا زمانا= في صوم شهر مصون

والشيخ عدود يحكي = نوادرا من فنـــون

وتارة نتســــــــــلى = في عالم “الزنكلوني”

وللتذكير :

ف “الزنكلوني” هو عنوان لمسلسل كانت التلفزة الموريتانية تبثه في تسعينات القرن الماضي في نفس الفترة التي وقعت فيها هذه المساجلة،ويلعب فيه دور البطولة الكوميدي المصري الراحل محمد رضا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *