انواذيبو ؛ الإعتداء على شاب بطعنات قاتلة يرقد الآن في المستشفى “تفاصيل “

أعتُدِىَّ الليلة البارحة في مدينة انواذيبو  على شاب من طرف لصوص بطعنات وصفت بالخطيرة بينما كان صحبة أخيه ؛متوجهين  إلى البيت لإعداد العشاء للزملاء في المحلة التجارية، غير بعيد من السكن ؛ عندما طالبوه بتسليمهم هاتفه ومابحوزته من نقود .

الشاب الذي يرقد الآن في مستشفى إسبانيا بانواذيبو ، عندما رفض تلبية طلبات اللصوص انهالوا عليه بطعنات في الظهر ورابعة في البطن نقل على إثرها للمستشفى بعد أن أشعر ذووه السلطات الأمنية .

مقربو الضحية لم يكونوا راضين عن تجاوب الأمن حسب مراسل وكالة النعمة الإخبارية ، وذلك بالفتور الذي قابلتهم به هذه السلطات .حسب تعبيرهم .

والجدير بالذكر أن اللصوص من هذا الصنف يكثرون في هذه الفترة وتزايدون أفقيا ويطورون أساليبهم في الحرابة وإرهاب الضحايا لسلب ما أمكن من مقتنيات والإعتداء على من يظهر إية مقاومة وحسب مقتضيات الحيطة والحذر التي لايوليها العديد من السكان أهمية في عالمنا اليوم المتخم بالجرائم وسهولة انتشارها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *