على ذكر إحياء الوزراء السابقين ” تدوينة “

أتمنى أن يعتذر الوزراء السابقون لفخامة الشعب، ويطلبوا منه أن يسامحهم على ما نهبوا من أمواله، وعلى الوضعية المأساوية التي أوصلوا البلاد إليها.

كم من فقير بلا أكل ولا مأوى، وكم من مريض يئن تحت وطأة المرض، وكم من جاهل عز عليه تحصيل العلم بفعل تسيير هؤلاء، الذين أتوا على ميزانيات ضخمة تكفي لبناء دول من الصفر.

لقد أنهك الوزراء السابقون كواهل الأجيال الحالية والمستقبلية بمليارات من الديون ذهبت إلى جيوبهم،ولم تجد طريقها إلى مستحقيها، لقد أفنى هؤلاء شبابهم في التطبيل للأنظمة الفاسدة وتلميعها، فكانوا يدها التي تبطش بها ولسانها الذي يجمل قبيح أفعالها، وكان الأجدر بهم التواري عن الأنظار خجلا من ماضيهم ،بدلا من العمل على بعث الروح في جثثهم من جديد.
من صفحة المدون :

محمدسالم ولد مولاي أحمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *