الداخل الموريتاني ؛ الأسعار لم تَعُدْ تُطاقُ..

يعيش العديد من المواطنين في مدن الداخل الموريتاني على وقع الإرتفاع المذهل لأسعار المواد الإستهلاكية وخاصة الغذائية منها ..

فقد بلغت أسعار زيت الطعام والأرز والسكر والمعجونات ولحوم الدجاج ارتفاعا غير مسبوق لدرجة أن البعض بدأ يتهم تجار الجملة والموردين بالمؤامرة على الشعب ذي الغالبية الفقيرة ..

والبعض قلص من إنفاقه بدرجات متفاوتة حسب الدخل في انتظار أن يفرج الله عن كاهلهم هذه الوضعية الحرجة أكثر من جاحة كوفيد حسب تعبير إحدى المستهلكات من ربات البيوت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *