إلى متى يظل التهميش للصحافة المحلية سمة وزراء الإتصال ؟


درج وزراء الثقافة عبر مراحل تسيير المرفق الإعلامي منذ عقدين من الزمن على تهميش المواقع المحلية وخاصة الجادة منها لما يراه فيها هؤلاء تشبثهم ببرامج الدولة وتبصير المحليين بضرورة تثمين المنجزات ومؤازرة المشاريع قيد الإنجاز في برنامج “تعهداتي ” الذي يرفع شعار الحرب على الإقصاء وما يمت إليه بصلة .

إلا أن ما نراه اليوم من معالي وزير الثقافة ،الذي استبشرنا خيرا وإنصافا بتوليه تسيير القطاع ؛ فاجأنا كثيرا ،حين لم يتم استدعاء  أي من هذه المواقع لحضور نسخة وادان  2021  والمشاركة في تغطيتها ،..

إننا في وكالة النعمة الإخبارية إذ نلفت انتباه معالي الوزير على ما نشعر به من استياء لنؤكد له ولطاقمه الموقر أننا في مورتانيا الأعماق ،لن يزيدنا ذلك الإستبعاد إلا تشبثا بقيم المهنة والإنسجام مع روح الشفافية المرفوعة في توجيهات رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني ،وخاصة ،في خطنا التحريري المعتدل ؛ حدمة لوطننا الذي لا نخفيكم سرا ،أننا لانشعر فيه بالمساواة في الحظوظ ولا الإختيار بعد  من هذا القطاع الوصي الموقر ..آملين أن يتم تلافي ذلك في المستقبل القريب …
وفي انتظار ذلك ؛ نرجو الله العلي القدير أن تظل بلاد المنارة والرباط آمنة مزدهرة تنعم بالعدل والمساواة بوصفهما أساسا للرفاه الإجتماعي والسلم الأهلي ..

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *