ولد أييه يجري ؛تغييرا شاملا للمديرين الجهوين للتهذيب ” أسماء “


أجرى وزير التهذيب الوطني وإصلاح التعليم ، السيد ماء العينين ولد أييه ،تغيرا شاملا في صفوف المديرين الجهويين دخل بموجبه لأول مرة العديدُ من الأطر الشابة من مفتشين وأساتذة ومكونين ومستشار تربوي… كما خرج الكثيرون من أصحاب الكفاءات والتجربة الطويلة في تسيير هذه الإدارات رغم قوة التيار .

التغيير الجديد الأول من نوعه منذ استلام الوزير القطاع ومنذ التئام الأساسي مع الثانوي ؛ جاء وسط جهود الوزارة الرامية إلى إصلاح القطاع الذي يشهد تراكمات من الفساد خلقها التهميش الفاضح  للقطاع من طرف الأنظمة الماضية .

ويتعلق الأمر بالسادة :

– الحوض الشرقي : محمدن مختار باباه حمدي، المدير الجهوي لولاية اترارزة سابقا

– مديرا جهويا للتعليم في الحوض الغربي: عبد الرحمن اسويد أحمد، وكان يشغل مفتش مقاطعة كيهييدي بولاية كوركل.

– مديرا جهويا للتعليم في العصابة: اعل ولد اكريكد، وكان يعمل إطارا في ديوان الوزير.

– مديرا جهويا للتعليم في كوركل: فالي الناجم، وكان يعمل إطارا في ديوان الوزير.

– مديرا جهويا للتعليم في البراكنة: سيدينا ولد محمد، وكان يعمل إطارا في ديوان الوزير.

– مديرا جهويا للتعليم في الترارزة: محمد ولد اطفيل، وكان يشغل نفس المنصب في ولاية كيدي ماغا.

– مديرا جهويا للتعليم في آدرار: اللو بنت المصطفى الشيخ سعدبوه، وكان مديرة لثانوية بالزويرات.

– مديرا جهويا للتعليم في نواذيبو: المرابط الشيخ محمود، وكان مديرا للثانوية العربية في نواكشوط.

– مديرا جهويا للتعليم في تكانت: سيدي ولد محمد المصطفى الخليفة، وكان مستشارا تربويا في ولاية نواكشوط الجنوبية.

– مديرا جهويا للتعليم في كيدي ماغا سيدي ولد أحمد فراح، وكان مديرا للثانوية رقم: 1 في مقاطعة دار النعيم بولاية نواكشوط الشمالية.

– مديرا جهويا للتعليم في تيرس الزمور: اتيام عالي عبد اللاي، وكان يعمل مفتش في الإدارة الجهوية بكيدي ماغا.

– مديرا جهويا للتعليم بإنشيري: أحمد ولد امبده، وكان يعمل في مجال الدراسات.

– مديرا جهويا للتعليم بولاية نواكشوط الشمالية: محمد السالك ولد الطالب، وكان يشغل نفس المنصب في ولاية نواكشوط الجنوبية.

– مديرا جهويا في ولاية نواكشوط الجنوبية: اباتنا أروى، وكان أستاذا للتعليم في العصابة.

– مديرا جهويا للتعليم في ولاية نواكشوط الغربية: سيدي محمد ولد حدمين، وكان يشغل نفس المنصب في البراكنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *