شركات الإتصال تسرق المواطنين بشكل فاضح …


تسوء هذه الايام بشكل غير مسبوق خدمات شركات الإتصال  وخاصة خدمات الإنترنت التي من خلالها  اصبحت هذه الشركات تسرق أموال المستخدمين بشكل فاضح ودون وجل  يبعث على القرف والإشمئزاز ..

تأتي في مقدمة هذه الشركات موريتل وتليها في السوء شنكتل لتحتل ماتل الرتبة الثالثة  في مقياس السوء ورداءة الخدمات المسبقة الدفع دون مقابل أي خدمات .

ومن دون رادع يجعل هذه الشركات تحترم حقوق المشتركين وتنصفهم من ظلم هذه الشركات لايزال المواطنون في الداخل  يئنون تحت وطاة  نهب جيوبهم دون وجه حق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *