كيفة ؛ انقطاعات متكررة للتيار الكهربائي تذكر بعشرينيات القرن الماضي

تعيش كبريات المدن الموريتانية انقطاعات حادة في التيار الكهربائي تزامنا مع ارتفاع درجة الحرارة وحلول شهر الصوم ، حيث تكثر الحاجة إلى توفير هذه الخدمة في الأوساط الحضرية .

ففي مدينة كيفة عاصمة ولاية العصابة يستاء المواطنون من تكرار ظاهرة الإنقطاع وخاصة في ليالي آخر الشهر القمري وما يعنيه ذلك من إتاحة الفرصة للصوص وأصحاب السوابق باستغلال الظلام الدامس الذي يخيم على المدينة ليلا وكأنها تعيش في العشرينات من القرن الماضي ، في اعمال كالسطو والتحرش الجنسي وحتى إثارة الرعب بين السكان وهم يخلدون للراحة في منازل تعودت الإنارة .

ولاتزال  شركة الكهرباء تطرح أكثر من استفهام حول سوء التسيير الذي يطبعها منذ عقدين دون بوادر جادة تلوح في الأفق لإصلاح هذه المؤسسة الحيوية والتي من المفروض أن تكون أرباحها من مداخيلها تغطي دولا مع حاجة البلاد من هذه الخدمة الحيوية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *