هل التطير “التشوام ” كان سببا في زوال بعض أنظمة موريتانيا ؟ “شهادة “


اشتهر “المحمديون “بقراءة الحظوظ وتفسير بعض المواقف والسلوك لبعض الأفراد والظواهر حتى وسمت أسرة من هذه القبيلة ب”التشوام” وهو درجة من صدق الحدس وإطلاق الحكم على نتائجه سلبا وإيجابا لصالح ذلك الموقف أو هذا السلوك ..

ومن أمثلة تلك العادة الكثيرتداولها  مارواه أحد الثقات من أنه أقسم حين قرر الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز إضافة اللون الأحمر على العلم الوطني بأن عاقبة تلك الخطوة حتما ستعود عليه بزوال حكمه وسجنه  في زنزانة ..

وفسر أحد هؤلاء المتكلمين ذات يوم قرب زوال نظام ولد الطائع عندما استبدل العملة الوطنية وبأخرى جديدة ظهرت في بعض أوراقها صورة الجمل يقف  بدل أن كان يبرك في العافية ..

ومهما يكن من اختلاف حول تصديق أوتكذيب ما يحكى عن هؤلاء القوم وما يصادف أقوالهم من تفسير لهذه المواقف والسلوك ، فإن لأهلها مكانة خاصة في نفوس أهل  الحوض الشرقي خاصة باعتبارهم جزءا من ثقافة المجتمع في هذه الربوع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *