بسبب رفضه للتجاوب ، النيابة العامة تمنع عزيز من خروج العاصمة


قررت النايابة العامة بانواكشوط الغربية منع الرئيس السابق محمد ولد عبد لعزيز من مغادرة العاصمة انواكشوط إلى حين انتهاء البحث الإبتدائي معه .

واتهمت النيابة العامة عزيز ، في بيان نشرته وسائل الإعلام ، بعدم التجاوب مع المحققين لتسريع إكمال إجراءات البحث والتحقيق في ملفات الفساد التي طبعت حقبة تسييره للبلاد .

وكلفت النيابة العامة بتطبيق قرار المنع هذا كلا من مدير الأمن العام وقائد الدرك العام وهو ما يؤكد صرامة القضاء في الحزم والجدية في التعاطي مع المتهم محمد ولد عبد العزيز وسط اتهام النخبة السياسية بعدم جدية النظام  مع المشمولين بملفات الفساد لعزيز ومن رجالاته .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *