وزير التهذيب الوطني ،تم تسجيل 80 الف تلميذ هذا العام في السنة الأولى ابتدائية

قدم  وزير  التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي، السيد ابراهيم فال محمد الأمين،خلال مجلس الوزراء امس الخميس ، عرضا حول وضعية وظروف افتتاح السنة الدراسية التي تمثل بداية المدرسة الجمهورية، وأشار إلى أنه تم تسجيل ما يقرب من ثمانين ألف طفل في السنة الأولى على امتداد التراب الوطني، من إجمالي العدد المتوقع تسجيله والذي يتراوح ما بين مئة ألف ومئة وعشرة ألاف طفل.

إضافة الى ذالك تم بالفعل اتخاذ كافة الإجراءات التي من شأنها تسهيل سير العملية هذه السنة، وسيتم تعزيزها باستمرار، وتتمحور هذه الإجراءات حول:

– إعداد النصوص المطبقة للقانون التوجيهي.

– إعادة تأهيل البنية التحتية المدرسية بالتعاون بين الدولة والقطاع الخاص؛ و- التشاور المستمر مع جميع الفاعلين المعنيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.