الوحدويون الناصريون يعزون في رحيل الفقيد محمد يحظيه ولد ابريد الليل

بسم الله الرحمن الرحيم
الوحدويون الناصريون
بيان نعي وتأبين
ننعي إلى الشعب الموريتاني العظيم وإلى الأمة العربية والإسلامية وكافة أحرار العالم رحيل أحد قادة نضالنا العربي الذين كرسوا حياتهم، وفكرهم وجهدهم ووقتهم دفاعا عن وطنهم وأمتهم وقضايا الإنسان العادلة…
لقد ظل الفقيد محمد يحظيه ولد ابريد الليل من الذين تمسكوا بالمبادئ فما وهنوا وما استكانوا، حيث لم ترهبهم سياط الجلادين، ولم تقعدهم سجون الظلم، ولم يفل من عضدهم تهافت المفسدين ولا تخاذل المرتعشين..
لقد ظل فقيدنا الشهم النبيل قائدا قوميا مواكبا عن قرب للأحداث الوطنية والقومية فاعلا إيجابيا؛ متأثرا بها ومؤثرا فيها حتى أتاه اليقين..
وإننا باسم كافة أجيال الوحدويين الناصريين في موريتانيا في الوقت الذي نعبر عن بالغ حزننا وعميق رزئنا لفقد هذه الهامة القومية السامقة وهذه الشخصية الوطنية الفذة، لنعلن عن تعازينا القلبية الخالصة لأسرته وذويه ولأخوتنا الأعزاء رفاق الفقيد وللشعب الموريتاني والأمة العربية والإسلامية ولكافة أحرار العالم، سائلين الله  تعالى أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسعه بعميم مغفرته وأن يسكنه فسيح جنانه،وأن يلهمنا جميعا الصبر والسلوان…وإنا لله وإنا إليه راجعون.
“من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا.. ”
صدق الله العظيم

الوحدويون الناصريون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *